أحدث الأخبارالحدثسياسةعـــاجل

عسول تفند.. هذا هراء !

شهاب برس- نفت المحامية والناشطة الحقوقية زبيدة عسول كل التصريحات التي صدرت مؤخرا والتي نسبت إلى شخصها، بخصوص الأحداث السياسية التي تشهدها الجزائر، مؤكدة أنها مجرد إشاعات ولا أساس لها من الصحة.

وقالت عسول في اتصال مع “شهاب برس” إن تلك التصريحات لا تمثلها واصفة إياها بالهراء.

ودعت المتحدثة، أنه من يملك دليل على تلك التصريحات فليقدمها.

وكانت بعض وسائل الإعلام والمواقع الإلكترونية، قد تناولت تصريحات نسبتها للناشطة زبيدة عسول مفادها أن الحراك سيعود بقوة.

وزعمت تلك الوسائل الاعلامية، أن عسول حذرت من الإسلاميين الذين حسبها هم أكبر خطر يهدد الحراك الشعبي، مشيرة إلى أنه لا نريد تكرار سيناريو التسعينات، كما أكدت أن بعض المدونين الذين ينشطون في الخارج يحرضون على تخوين كل من يحمل مشروعا سياسيا حقيقيا وهذا بهدف الاحتفاظ بالزعامة الافتراضية، ومثل هكذا تصرفات تهدد الحراك.

وحسب ما تم تداوله، قالت عسول أنه سيتم العمل على التغيير الحقيقي الذي سيجعل من الجزائر بلدا ديمقراطيا ينافس كبرى الدول، كما تمنت عسول مراجعة بعض المواد في الدستور الجديد على غرار المادة 2، كما تأسفت لبقائها على حالها – حسبما هو متداول-.

المصدر – شهاب برس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: