أحدث الأخبارأخبار العدالةعـــاجل

الإفراج عن الناشط إبراهيم لعلامي

شهاب برس- تم اليوم السبت، الإفراج عن الناشط المعروف في الحراك الشعبي ابراهيم لعلامي من المؤسسة العقابية ببرج بوعريريج بعد إستفادته من العفو الرئاسي.

و كان إبراهيم لعلامي قد سُجن بالفعل في 21 نوفمبر 2019، ثم أُطلق سراحه في 16 أبريل.

واعتقل حينها بتهمة «التحريض على التجمع غير المسلح» عندما دعا إلى التظاهر مرات عدة.

وخرج إبراهيم لعلامي، الخياط الشاب، بمفرده في برج بوعريريج في 13 فبراير 2019 حاملاً لافتة كبيرة ضد ترشح الرئيس السابق عبدالعزيز بوتفليقة لولاية خامسة.

وبعد تسعة أيام بدأت تظاهرات الحراك السلمي غير المسبوق في الجزائر والذي أدى إلى استقالة بوتفليقة في أبريل 2019.

وكانت محكمة برج بوعريريج أصدرت في يوليو (تموز) حكماً بالسجن 18 شهراً مع النفاذ على لعلامي، ثم أفرج عنه في أوت بعد خفض عقوبته لشهرين، لكنه لم يبق خارج السجن فترة طويلة، إذ أعيد توقيفه في سبتمبر 2020.

كما حكم على لعلامي في 27 سبتمبر بالسجن ثلاث سنوات في قضية أخرى أيضاً.

المصدر – شهاب برس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: