أحدث الأخبارالحدثعـــاجل

هذه تفاصيل قتل القاصر كنزة واعتراف والدها بالجريمة

كشف وكيل  لدى محكمة عزازقة، أن والد الطفلة التي وجدت مقتولة بغابة إيعكوران بعزازقة إعترف بجريمته الشنعاء.

وأضاف وكيل الجمهورية في ندوة صحافية، أنه بتاريخ 7 فيفري 2021 تقدمت المدعوة “م.ف” امام الضبطية القضائية  بعزازقة للتبليغ عن اختفاء ابنتها القاصر “س.س” البالغة من العمر 17 سنة والمقيمة مع والدها بحي تيزي مليكي بيلدية ودائرة عزازقة.

وأضاف وكيل الجمهورية، أنه في نفس اليوم تقدم المدعو “س.أ” في نفس اليوم للتبليغ عن اختفاء إبنته القاصر منذ تاريخ 1 فيفري.

وعلى اثر ذلك امرت نيابة الجمهورية بمحكمة عزازقة بفتح تحقيق.

وأوضح وكيل الجمهورية، أنه بتاريخ 15 فيفري على الرابعة مساء تلقينا مكالمة من الدرك الوطني بأعكوران مفادها العثور على جزأين لضحية من جنس أنثى بمفرغة عمومية.

وكشف ذات المتحدث، أنه تم إعطاء تعليمة للتنسيق مع امن دائرة عزازقة للمطابقة على الأعضاء المعثور عليها مع صورة القاصر.

حيث تم الإنتقال إلى المكان رفقة الشرطة العلمية والطبيب الشرعي وتم معاينة رأس مفصول عن الجسد من جنس أنثى ورجل.

بالإضافة إلى العثور على رجل يسرى مفصولة بها اثار حروق تنبعث منها رائحة البنزين، ومقارنة صورة القاصر المختفية مع الراس المفصول عليه كان متطابقين وهو ما اكدته والدة الضحية.

وأفاد وكيل الجمهورية، أنه تم الإنتقال لمسكن الذي تقطن به القاصر لتفتيشه، تبين ان المنزل كان مسرحا للجريمة.

خاصة بعد إستخلاص دلائل علمية كافية وقرائن قوية تفيد بأن والد الضحية قام بقتلها وتقطيعها والتخلص من الجثة ورميها في الطبيعة.

وتابع يقول:” تم توقيف والد الضحية والتحقيق معه من قبل الضبطية القضائية، الذي أنكر الأفعال معهم وعند سماعه من طرفنا اعترف بارتكابه للجريمة”.

وكشف ذات المتحدث، أن والد الضحية إعترف بقتل إبنته وكيفية تقطيعها داخل حمام المنزل.

وبعد استكمال التحريات تم تقديمه امام نيابة المحكمة واحالة القضية على قاضي التحقيق بتهمة جناية القتل مع سبق الاصرار والترصد

كما إلتمس قاضي التحقيق وضع المتهم رهن الحبس المؤقت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: