ثقاقة

باتنة: الضريح النوميدي الملكي مدغاسن يحظى بالترميم

شهاب برس- أعلنت وزيرة الثقافة والفنون, مليكة بن دودة, اليوم الاثنين من باتنة, عن رفع التجميد عن مشروع ترميم الضريح النوميدي الملكي مدغاسن ببلدية بومية.

و أوضحت الوزيرة, لدى معاينتها لهذا الضريح في إطار اليوم الثاني من زيارة العمل و التفقد التي تقودها لولاية باتنة, بأن “المبلغ المخصص للعملية التي سيشرف عليها مختصون جزائريون بالتنسيق مع مؤسسات تابعة لوزارة الثقافة و الفنون و جمعية أصدقاء مدغاسن يقدر ب150 مليون دج بالإضافة إلى مبلغ آخر يقدر ب500 ألف دولار مخصص لترميم هذا المعلم ضمن اتفاقية مع الولايات المتحدة الأمريكية”.

و أكدت بن دودة, بعد استماعها لشروح حول الضريح و الوضعية التي آل إليها في السنوات الأخيرة, على “الأهمية الكبرى التي يكتسيها و قيمته الخاصة جدا باعتباره أقدم موقع أثري في الجزائر يعود تاريخ تشييده إلى 400 سنة قبل الميلاد”.

و حسب هذه الشروح فإن الضريح النوميدي الملكي مدغاسن يجسد نمط العمارة الجنائزية بالمنطقة وتم تصنيفه ضمن “المواقع و المعالم القديمة” سنة 1900 و كمعلم أثري ضمن قائمة الأضرحة الملكية على المستوى الوطني في سنة 2002 .

و قد تم وفق ذات الشروح إعداد الدراسة المتعلقة بمخطط حماية و استصلاح الموقع و المنطقة التابعة له و هي حاليا في المرحلة الثانية. كما استفاد الضريح من مشروع تأمين و تثمين في إطار “برنامج دعم و تثمين التراث الثقافي ” بين الاتحاد الأوروبي و الجزائر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: