رياضةعـــاجل

العميد فريق كبير.. وهناك أطراف تسعى لزعزعة استقراره

شهاب برس- تحدث رئيس مجلس إدارة مولودية الجزائر، عبد الناصر ألماس، عن اقتحام أنصار النادي لمقر شركة سوناطراك.

و في أول تعليق له عن الحادثة، طالب ألماس من الأنصار الهدوء وعدم الانسياق وراء بعض الأطراف التي تسعى “للاصطياد في المياه العكرة”.

و قال ألماس في هذا الصدد: ” الأنصار مشكورون على دعمهم الدائم للفريق ونطلب منهم الهدوء وعدم الانسياق وراء الأشخاص الذين يسعون للاصطياد في المياه العكرة، وأن يثقوا في الإدارة والطاقم الفني.”

وأضاف: “البطولة ما زلت طويلة والهفوات سيتم تداركها لكن على الأنصار أن يواصلوا دعمهم للفريق ويضعون ثقته في المجموعة.”

وفي سياق متصل، أكد ألماس دعمه للمدرب نبيل نغيز لمواصلة مهامه مع الفريق لاسيما بعد الاستقدامات الموفقة التي قام بها والعمل التحضيري الذي أجراه مع اللاعبين في بداية الموسم، مشيرا إلى أنه “يشجع الاستقرار”.

وبخصوص الوضعية المالية التي يمر بها النادي، أوضح ألماس: “نتائج الفريق غير مرتبطة بالوضعية المالية، وكل الفرق تعاني من الضائقة المالية، وبرأيي أن النتائج مرتبطة بالعامل الذهني ولا علاقة لها بالمستحقات.”

وتدارك رئيس مجلس إدارة المولودية: “صحيح اللاعبون لم يتلقوا أجورهم للشهر الثالث لكن حقوق اللاعبين محفوظة وسيتم تسوية وضعيتهم في أقرب الآجال.”

وفي رده على الانتقادات التي طالت إدارة الفريق، صرح ألماس: “المولودية فريق كبير ومن الطبيعي أن يتلقى انتقادات، وهناك أطراف تسعى لزعزعة استقرار النادي، وسنعمل كل ما بوسعنا من أجل وضع اللاعبين في أحسن الظروف.”

وفي تقييمه لحصيلته السنوية على رأس مجلس إدارة المولودية، رد ألماس: “أنا لست راض عما قدمته لأني أبحث دائما عن تحقيق الأفضل.. ومن الصعب التقييم لأني التحقت في ظروف صعبة جدا بالفريق، فبعد قدومي بشهرين أو ثلاثة توقفت البطولة، وهذه الفترة سمحت لنا بتنظيم بيت النادي، والتحضير للموسم الحالي”.

وأردف: “بالنسبة لهذا الموسم أنا راض عن الاستقدامات وكل الاستقدامات كانت ناجحة، وسيكون موسم صعب جدا بالنظر لكثافة المباريات التي سيخوضها الفريق في جميع المنافسات”.

وتابع أن تراجع مستوى الفريق كان منتظرا بالنظر لكثرة المباريات، لكن الإدارة –حسبه- بالتعاون مع الطاقم الفني ستعمل على التدارك، مؤكدا رضاه عن الانطلاقة التي سجلها الفريق خلال الموسم الجاري.

واقتحم مساء الاثنين مجموعة من أنصار “الشناوة” مقر شركة سوناطراك وخربت واجهة الشركة النفطية، مالكة أغلبية أسهم النادي.

و جاء ذلك احتجاجا على النتائج السلبية للفريق والوضعية الصعبة التي يمر بها الفريق منذ سنوات.

https://wp.me/pa4tUn-o7W

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: