أحدث الأخباررياضةعـــاجل

“حرب بيانات” بين الجامعة التونسية والفاف

شهاب برس- شبت في الساحة الرياضية، اليوم السبت، حرب بيانات بين الجامعة التونسية لكرة القدم ونظيرتها الجزائرية (الفاف).

و أبدت الجامعة التونسية لكرة القدم، استياءها من الاتحاد الجزائري للعبة وذلك بسبب المنتخب التونسي للأصاغر الذي يشارك في دورة شمال إفريقيا بالجزائر والتي تدخل ضمن تصفيات كأس إفريقيا لنفس الفئة.

وجاء عبر الصفحة الرسمية للهيئة الكروية التونسية:” الاتحاد الجزائري يرفض تمكين المنتخب التونسي للأصاغر من حقه.. يلعب المنتخب التونسي للأصاغر مباراة حاسمة ضد المنتخب الجزائري يوم الأحد 24 جانفي 2021، وذلك في إطار تصفيات كأس إفريقيا لهذا الصنف، ورغم طلب الجامعة التونسية لكرة القدم الذي أكد على الاتحاد الجزائري بضرورة توفير نفس ظروف التمارين التي يتمتع بها المنتخب الجزائري، فإن الأتحاد الجزائري الشقيق لم يبد أي تجاوب”.

وأضاف المصدر ذاته :” المباراة ستقام على ملعب 5 جويلية المعشوشب طبيعيا، حيث يتدرب المنتخب الجزائري على أرضية عشب طبيعي ممتازة وحيث رفضت الفاف توفير نفس الظروف للمنتخب التونسي مكتفيا بتوفير ملعب معشب اصطناعيا أو ملعب معشب في حالة رديئة جدا “.

وكشف نفس البيان أن المنتخب التونسي لم يتدرب منذ قدومه يوم 15 جانفي 2021 على أرضية عشب طبيعي وحيث لم تتدرب العناصر التونسية، يوم الجمعة 22 جانفي ميدانيا لعدم الاستجابة توفير المطلوب.

وختم البيان إن الجامعة التونسية جددت مطلبها في تمكين لاعبي الأصاغر من التدرب فقط لمدة 50 دقيقة اليوم السبت 23 جانفي 2021 (أي يوم قبل المقابلة الرسمية ) في ملعب المباراة 5 جويلية أو في مركب سيدي موسى المعشب طبيعيا ، إلا أن الاتحاد الجزائري لكرة القدم رفض الاستجابة مرة أخرى وهو ما حرم منتخب الأصاغر من التدرب ميدانيا لليوم الثاني على التوالي مكتفيا بحصة ظهر هذا اليوم في قاعة بنزل الإقامة.

ومن جهتها ردت الإتحادية الجزائرية لكرة القدم، في بيان لها، على انتقادات نظيرتها التونسية بشأن حرمان شبان منتخب هذا الأخير من التدرب بملعب المُباراة.

وأوضحت “الفاف”، بأنه تم تخصيص أربعة ملاعب لتدريب المنتخبين التونسي والليبي، منها ملحق ملعب 5 جويلية الأولمبي والقليعة ذو الأرضية المعشوشبة طبيعيا، وكذا ملعبي حيدرة وأولاد فايت ذو العشب الإصطناعي من الجيل الخامس.

ليتم تخصيص ملعب بن عكنون الذي يحوي على أرضية المعشوشبة اصطناعيا من الجيل الخامس والمعتمد من قبل “الفيفا” للمنتخب التونسي، بعدما رفضوا التنقل إلى ملعب القليعة، بسبب سوء أرضية ملحق ملعب 5 جويلية الأولمبي بسبب سوء الأحوال الجوية التي شهدتها العاصمة.

وأردفت “الفاف”، أن مسؤولي المنتخب التونسي وافقوا على التدرب في تلك الأرضية، قبل أن يقوموا بتغيير رأيهم، قبل مواجهتهم للمنتخب الليبي، وهو التغيير الذي فاجأ الجميع بمن فيهم اللجنة المنظمة.

كما سجلت “الفاف” أسفها لخرجة المسؤولين التوانسة، خصوصا وأن الدورة شمال إفريقيا التي تنظمها الجزائر لفئة أقل من 17 سنة، تشهد نجاحا لحد الآن.

وتواصلت حرب البيان بين الاتحاديتين، حيث ردت الجامعة التونسية على البيان التوضيحي لـ”الفاف” الذي تم نشره منذ ساعتين فقط، إذ أكد المسؤولون التوانسة أنه يحوي على مغالطات على حد قولهم.

وقالت الجامعة التونسية، أن “الفاف” لجأت إلى عدم توفير ملعب معشب طبيعيا بمواصفات مقبولة طيلة الدورة وحتى عندما طالبت منها على الأقل تمكين منتخب الأصاغر من حصة أو حصتين ولمدة 50 دقيقة فقط على ملعب معشب لائق على غرار 5 جويلية أو سيدي موسى وذلك قبل مقابلة منتخب تونس ومنتخب الحزائر، قوبل هذا المطلب بالرفض.

كما ردت على إشارة “الفاف” بخصوص ملاعب تونس في دورة شمال إفريقيا لمنتخبات الأواسط، حيث قالت في نص بيانها: “من ضمن 7 حصص تدريبية ، وفرت تونس للمنتخب الجزائري الشقيق 5 حصص على ملعب معشب طبيعيا ومن ضمنها حصة تدريبية على الملعب الرئيسي برادس، رغم عدم برمجة ذلك بشكل مسبق وذلك استجابة لطلب الأشقاء الجزائريين”.

وأضافت: “لم يجد منتخبنا الوطني للأصاغر نفس الإستجابة من الإتحاد الجزائري في توفير نفس ظروف التدريب مثل منتخبهم للأصاغر، ومهما يكن من أمر فإن ملعب الشاذلي زويتن كان أفضل بكثير من الملعب الذي أراد الإتحاد الجزائري توفيره لتونس”.

وتابعت: “استجابت تونس بصفتها البلد المنظم خلال تصفيات كأس إفريقيا للأواسط لطلبات الوفد الجزائري وذلك بتغيير الملعب الذي لم يعجب منتخب الجزائر للأواسط في تونس، إلا أن الإتحاد الجزائري وبالرغم من توفر الحل لديه فإنه رفض ذلك بشكل غير مفهوم وغير مقبول”.

كما لمحت الجامعة التونسية، إلى ضرورة احترام مبدأ الروح الرياضية والتنافس النزيه “دون أن نعلم اللاعبين منذ صغر سنهم أساليب غير رياضية لمحاولة التشويش على تحضيرات المنافس”، مُشدّدة على الروح الأخوية التي تجمع الشعبين الشقيقين التونسي والجزائري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: