اقتصادعـــاجل

السيناتور بن زعيم : “يبدو أن عملية توزيع رخصالاستيراد لسيارات فيهاشبهة فساد”

قال السيناتور بمجلس الأمة عبد الوهاب بن زعيم ان اخفاء أسماء المتعاملين المستفدين من رخص استيراد السيارات أن هناك عمليات مشبوهة تخص هذه القضية

وأكد السيناتور بمجلس الأمة في تصريح لوسائل الاعلام اليوم الخميس أن غضب وزير الصناعة آيت علي بعد مطالبته بكشف أسماء المتعاملين الذين تم منحهم الرخص ما هو الا دليل ان هناك شبهات فساد في العملية، رغم تحذيرات الوزير الأول الموجه لآيت علي ومطالبته له باتباع الشفافية في العمل الا ان الوزير يستمر في تعنته.

واستغرب ذات المتحدث لحالة الغموض التي اعتمدتها وزارة الصناعة في موضوع استيراد السيارات متساءلا عن الأسباب الدافعة لكل هذا فمسؤول المخابرات الخارجية وتم التعريف ببه من خلال تنصيبه أمس، فلماذا نخفي أسماء المتعاملين الاقتصاديين الذين سيقومون باستيراد السيارات.

وأضاف بن زعيم ان التلاعب بالعملة الصعبة في ظل الظروف الاقتصادية التي تمر بها البلاد بسبب جائحة كورونا أمر حرام ولا يجوز التسامح فيه.

وكان ذات السيناتور قد طالب بوقف فوري لتوزيع رخس الإستيراد وتجميد استيراد السيارات الجديدة مبررا مطلبه بالفواتير الباهضة التي ستكلفها العملية، وكذا ان عملية الاستيراد ليس لها علاقة بوزارة الصناعة فالأمر مخول لوزارة التحارة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: