الحدثالعالمشؤون عربيةعـــاجل

شينكر يفضح أكاذيب الإعلام المغربي بخصوص الصحراء الغربية

شهاب برس- أكد مساعد كاتب الدولة الأمريكي المكلف بشؤون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ديفيد شينكر، اليوم الخميس, في الجزائر العاصمة، ان الولايات المتحدة الأمريكية لا تعتزم إقامة قاعدة عسكرية في الصحراء الغربية، كما تناقلته مؤخرا العديد من التقارير الإعلامية المغربية.

وقال شينكر، في ندوة صحفية عقدها اليوم بمقر السفارة الأمريكية في الجزائر، على هامش الزيارة التي يقوم بها إلى البلد، ” أود أن أكون في تمام الوضوح : الولايات المتحدة الأمريكية ليست بصدد إنشاء قاعدة عسكرية في الصحراء الغربية” مبرزا أن” قيادة القوات الأمريكية في إفريقيا “أفريكوم” لم تتحدث عن نقل مقرها إلى الصحراء الغربية”.

وقال أن هذه المسالة “غير الصحيحة” أثارت الكثير من التساؤلات مؤخرا بعد ما تناقلته العديد من وسائل الإعلام لا سيما المغربية.

أما عن المقاربة الأمريكية لحل الأزمة الليبية قال شينكر أن واشنطن والجزائر لديهما العديد من مصالح المشتركة لضمان منطقة أكثر أمانا، وأن الطرفين يدعمان الحل السياسي في ليبيا ويدعمان المسار الأممي لحلحلة الأزمة في هذا البلد.

وشدد في ذات السياق على أن أحسن سبيل لحل الأزمة يبقى المسار الأممي لا سيما الحوار العسكري ضمن اللجنة العسكرية (5+5) .

وأضاف أن الجزائر “دولة رائدة على الساحة الدولية ولبلدينا مصلحة مشتركة في ضمان منطقة أكثر أمانا واستقرارا وازدهارا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: