أحدث الأخباررياضةعـــاجل

الجمعية الوطنية للطب الرياضي تطالب وزير الرياضة بالتدخل…

طالبت الجمعية الوطنية للطب الرياضي بالوقوف على واقع النشاط الرياضي في الوطن والالتفات الى النوادي الرياضية معربة عن تذمرها مما حل بالرياضة الجزائرية خاصة الكروية.

في رسالة وجهها رئيس الجمعية هشام علام إلى وزير الشباب والرياضة وكذا رئيس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم طالبت الجمعية بالتكفل بإنشغالات النوادي الرياضية في مختلف المستويات والاصناف، وكذا التعجيل بعقد ندوة وطنية ولقاءات وطنية لدراسة الوضع وتحضير استراتيجية عودة تدريجية للميادين
واقترحت الجمعية تنظيم بطولة وطنية من ثلاثة أفواج يراعى فيها بروتوكول الصحي والحرص على إجرائها بدون جمهور، مؤكدة على ضرورة إجراء فحوصات طبية على اللاعبين بشكل دوري حتى نتأكد من سلامته من الكوفيد
و ضرورة عقد لقاء وطني للأطباء الرياضيين حتى نقف على واقع النشاط الرياضي في الوطن ومحاولة إيجاد حلول
هذا وطالبت الجمعية في رسالتها اطلاق البطولتين المحترفة الاولى و الثانية في ظل الظروف الراهن لتفشي وباء كورونا المستجدة كوفيد 19سيكلف الدولة ميزانية اضافية لضمان عودة المناقشة بشكل يراعي صحة اللاعبين و مع ذلك سيؤثر العامل النفسي لدى اللاعبين في لياقتهم البدنية.
و من أجل الحفاظ على صحة اللاعبين داخل الملاعب أضاف ذات المصدر انه يجب اخضاع اللاعبين الى فحص كلي و شامل لاسيما اللاعبين الذين اصيبوا بهذا المرض و تعافوا بشكل تدريجي حيث يجب أن تجرى لهم فحوصات طيبة معمقة لتجنيبهم اي مضاعفات اخرى غير متوقعة، و في حالة تأكد إصابة لاعب أو تفشي الوباء في الفرق يجب التشديد على إجراءات الحجر والعزل حتى يستوفي السلامة منه
هذا ودعت الجمعية للإستفادة من تجارب الدول العربية الخليجية والأوروبية من تجاربها في التكيف الرياضي مع الظروف الصحية الراهنة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: