الحدثسياسةوطني

الثلاثاء الـ35: حراك الطلبة متواصل..”دولة القانون مطلب شعبي”

التحق مئات المواطنين اليوم الثلاثاء 22 أكتوبر، بمسيرة الطلبة الـ35 بالجزائر العاصمة، ليتحوّل ثلاثاء الطلبة إلى مسيرة حاشدة لا تقل قوة عن مسيرات الجمعة، ورغم الانزال الإمني الكبرالذي شهدته شوارع العاصمة إلاّ أن شعارات المتظاهرين ظلت مدويّة من ساحة الشهداء إلى شارع موريس أودان لساعات طويلة.

وككل أسبوع منذ ثمانية أشهر (22 فيفري بداية الحراك)، كان الطلبة في المواعد لتنطلق مسيرة العاصمة من ساحة الشهداء، ومباشرة بعد أداء النشيد الوطني، تعالت أصوات المتظاهرين طلبة ومواطنين مؤكدا دعمه التام واللامشروط للحراك السلمي المطالب بتغيير النظام واحقاق دولة القانون.

وردد المتظاهرون شعارات تطالب بإقامة “حكم القانون”، مع تجديدهم لدعوات إطلاق سراح سجناء الرأي الذين تزامنت محاكمة ستة منهم اليوم الثلاثاء في محكمة سيدي امحمد في العاصمة، أين حاول المتظاهرون الوصول بالمسيرة لتتصدى لهم قوات الأمن بحاجز قوي حوّل مسار المتظاهرين من شارع عبان رمضان إلى شارع العربي بن مهيدي.

وكانت الشعارات الرافضة للانتخابات الرئاسية المقررة ليوم 12 ديسمبر، في قلب حراك الطلبة الـ35، وحيث أكد المتظاهرون “لن تتم أية انتخابات في العاصمة”.

ويذكر أن مسيرات الطلبة لم تقتصر على الجزائر العاصمة، بل شملت عدة ولايات أخرى منها وهران، عنابة، بجاية، سطيف، و بومرداس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: